أحمد فتحى يخضع لمسحة إضافية للتأكد من إصابته بكورونا


يخضع أحمد فتحى ظهير أيمن فريق الكرة الأول بنادى بيراميدز، لمسحة طبية إضافية خلال الأيام المقبلة، للتأكد من إصابته بفيرس كورونا، حيث أثبتت المسحة التى خضع لها اللاعب فى الساعات الأخيرة إصابته بالفيرس، حيث شعر فتحى بحالة من الإرهاق، ما أدى إلى خضوعه لمجموعة من الفحوصات الطبية والتى تبين من خلالها إصابته بكورونا.


ويخضع حاليًا أحمد فتحى لإجراءات العزل المنزلى، مع تطبيق البروتوكول الطبى لوزارة الصحة المصرية، من أجل التعافى سريعًا من الفيرس والعودة لتدريبات فريقه.


 


وكانت نتيجة المسحة الطبية التى خضع لها على جبر مدافع بيراميدز، جاءت سلبية من فيروس كورونا، إلا أن اللاعب يستمر فى الغياب عن تدريبات فريقه الجماعية، لحين الخضوع لمسحة طبية أخرى بعد أيام، للتأكد من سلامته بشكل كامل قبل العودة للتدريب ومخالطة باقى زملائه.


وكانت مسحة أحمد الشناوى حارس مرمى الفريق جاءت سلبية هى الأخرى، إلا أن اللاعب لم يشارك فى التدريبات أيضًا لحين الخضوع لمسحة جديدة، فى الوقت الذى أثبت إصابة أحمد فتحى ظهير أيمن الفريق بالفيرس، ليدخل العزل المنزلى لحين شفائه.


 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: