أحمد موسى يستنكر تصريحات ماكرون عن حرية الإساءة للرسول الكريم

استنكر الإعلامي أحمد موسى، التصريحات التي أدلى بها الرئيس الفرنسي عن الإساءة للرسول الكريم؛ وهي أنها حرية صحافة؛ مرددا “لا حرية للرأي والتعبير مع الإساءة إلى الأديان”.

وأضاف الإعلامي أحمد موسى، خلال حلقة اليوم الإثنين من برنامج “على مسئوليتي”، المذاع على فضائية “معلومة ع الماشي”، في مصر لا يمكن الإساءة للرسول أو الديانات، فكيف لفرنسا أن تعد قانونا لحماية حرية الصحافة ولا تحمي الأديان من الإساءة إليها عبر الصحف.

وأكد أحمد موسى، أن الدولة قوية ولن تقبل أبدا الإملاءات التي تسعى الإخوان إلى فرضها علينا من خلال الإدارة الأمريكية الجديدة، موضحا أن الجماعة الإرهابية يدعمها الأمريكان ولكن مصر لديها أسلحتها في كافة المجالات. 

وأكد أحمد موسى، أن قيادات الإخوان الإرهابية سيحاسبون؛ منوها بأن الرئيس الفرنسي ذكر رامي شعث للإفراج عنه وهو أحد المتعاونين مع جماعة الإخوان الإرهابية.

ووصل الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى مطار أورلي بالعاصمة الفرنسية باريس، في زيارة رسمية تلبيةً لدعوة من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وتأتي هذه الزيارة في إطار حرص الجانبين على تنمية العلاقات الاستراتيجية التي تجمع بين البلدين، وبحث سبل تعزيزها خلال الفترة القادمة حيث ستشمل عقد مباحثات قمة بين الرئيس عبد الفتاح السيسي والرئيس ماكرون ستتناول كافة جوانب وموضوعات العلاقات الثنائية بين البلدين، وكذلك التنسيق السياسي المشترك تجاه القضايا الإقليمية والدولية.

ومن المقرر أن تتضمن الزيارة لقاءات الرئيس السيسى مع رئيس الوزراء الفرنسي، وعدد من الوزراء وكبار المسؤولين الفرنسيين، ورئيسي الجمعية الوطنية ومجلس الشيوخ الفرنسي، وذلك لعرض الرؤية المصرية للأزمات الإقليمية وكيفية التعامل معها، خاصة تلك المتعلقة بشرق المتوسط ومنطقة الشرق الأوسط، فضلًا عن زيادة التعاون المشترك بين البلدين وتعزيز العلاقات الثنائية خاصة في المجالات الاستثمارية والتجارية في ضوء جهود مصر لتشجيع وجذب الاستثمارات الأجنبية للمشاركة في المشروعات القومية الكبري في إطار عملية التنمية الشاملة التي تشهدها مصر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: