أستاذ قلب يحذر من تناول أدوية السيولة والكورتيزون بشكل عشوائى لمرضى كورونا


كشف الدكتور عادل الإتربى أستاذ أمراض القلب بكلية طب جامعة عين شمس، فى تصريح خاص لــ”معلومة ع الماشي”، أن مرضى القلب أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا، مضيفا أن العلماء وجدوا أن فيروس كورونا يهاجم عضلة القلب، كما توصلوا أيضا إلى أن الفيروس يؤثر على الأغشية المحيطة بالقلب، وهو غشاء التامورى، كما أنه يسبب جلطات بالرئة، وهذا هو السبب وراء زيادة وفيات مرضى القلب من الفيروس.


وقال ثبت أن مرضى كورونا يصاب البعض منهم بجلطات بدون ضيق الشرايين، لذلك ننصح مرضى القلب باتباع الإجراءات الاحترازية والراحة التامة واستخدام أدوية السيولة عند الحاجة لذلك.


وحذر الدكتور عادل الإتربى من استخدام مذيبات الجلطات فى علاج مرضى فيروس كورونا بشكل عشوائى وكذلك أدوية الكورتيزون مثل “عقار ديكساميثازون”، موضحا أن فيروس كورونا يؤدى إلى حدوث جلطات فى الرئة ما يسبب العديد من الوفيات، لذلك يجب استخدام مذيبات الجلطات بحذر مع استشارة طبيب أمراض القلب، وبجرعات قليلة، ويتم إعطاؤها فقط فى المستشفى لأن الاستخدام الروتينى يسبب مشاكل للمريض.


وأضاف أنه يجب استخدام الكورتيزون فى أضيق الحدود، وعندما يصاب مريض كورونا بضيق بالتنفس، أو مضاعفات شديدة ناتجة عن فيروس كورونا ولا يستخدم فى الحالات البسيطة من كورونا.


وحذر من بعض الأدوية المستخدمة لعلاج أمراض القلب وتسبب مشاكل لمرضى الرئة، والعكس صحيح، ومن ضمنها أدوية حيوية جدا للقلب لعلاج ضربات القلب، ومرضى تضخم عضلة القلب وتأثيرها على الرئة، والعكس فان أدوية الرئة مثل موسعات الشعب الهوائية لها تأثيرها السلبى على القلب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: