أخبار صحية تهمك

ماهي أعراض الشقوق المهبلية وطرق العلاج

أعراض الشقوق المهبلية قطع حواف المهبل بعد ممارسة الجنس أو أثناء المداعبة ليس من غير المألوف بالنسبة للنساء، في كثير من الحالات، تلتئم هذه الجروح من تلقاء نفسها، كما يمكن أن تجعلك بعض الحالات أيضًا عرضة للتمزق أو ترك المهبل في هذه المنطقة.

أعراض الشقوق المهبلية

الشقوق المهبلية
الشقوق المهبلية

غالبًا ما ترتبط الشقوق المهبلية بعدم الراحة، خاصةً عند التبول، فضلاً عن حدوث نزيف طفيف.

ومع ذلك، فإن الشك في حدوث شق في منطقة الأعضاء التناسلية لا يكفي لتشخيصه بنسبة 100٪. لعلاجه بشكل صحيح، تحتاج إلى إلقاء نظرة على عمق الشق ومعرفة ما إذا كانت هناك أي أعراض أخرى، مثل القيح.

أفضل طريقة لتقييم الأعراض هي وضع مرآة صغيرة أو محمولة باليد بحيث يمكنك رؤية انعكاس المهبل، كما تجد العديد من النساء أنه من الأسهل القيام بذلك عندما يجلسن على حافة سطح يشبه الكرسي أو عندما يستلقين على ظهورهن.

إذا لم تتمكن من رؤية هذا الإجراء، فقد تتمكن من تقدير شدة الجرح عن طريق لمس المنطقة المصابة برفق، كما يجب أن تغسل يديك دائمًا قبل وبعد لمس الجرح، وخاصة قروح الأعضاء التناسلية، لمنع انتشار البكتيريا.

أسباب الجروح السطحية المهبلية

تُعرف الشقوق المهبلية السطحية أيضًا باسم “الشقوق البسيطة”. عادة ما تلتئم هذه الأنواع من الجروح من تلقاء نفسها في غضون أيام قليلة.

غالبًا ما تكون الجروح البسيطة نتيجة للأنشطة اليومية مثل الحلاقة أو إزالة الشعر الزائد والمغازلة وممارسة الجنس. في الواقع، النشاط الجنسي هو السبب الأكثر شيوعًا للتمزق المهبلي الذي لا علاقة له بالولادة.

علاج الشقوق المهبلية

إذا كانت الإفرازات المهبلية سطحية فعليك:

  • اغسلي المنطقة المصابة مرة أو مرتين يوميًا بالماء الدافئ.
  • تجنبي الصابون الحار أو المعطر، لأن هذه المنتجات يمكن أن تؤثر على توازن درجة الحموضة في المهبل.
  • تأكد من جفاف المنطقة قبل ارتداء ملابسك مرة أخرى.
  • ارتداء الملابس الداخلية القطنية والكتانية الفضفاضة حتى تلتئم منطقة قرح المهبل.
  • إذا كان لديك الكثير من الانزعاج، يمكنك استخدام مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية مثل الأيبوبروفين أو الأسيتامينوفين.

لا يجب أبدًا استخدام الأدوية مثل المرهم المضاد للبكتيريا على المهبل دون استشارة الطبيب.

أسباب الشق المهبلي

قد يتم إجراء شق في المهبل أو حوله وقد لا يكون السبب معروفًا، إذا كانت هذه الشقوق أعمق قليلاً من شق بسيط، لكن الجروح ليست فارغة ولا تنزف، فلا داعي للقلق بشأنها على الفور.

عدم التوازن الهرموني

تعد مستويات الأستروجين المتغيرة سببًا شائعًا لترقق جدران المهبل وعرضة للتمزق، على الرغم من أن التقلبات في مستويات هرمون الاستروجين ترتبط عادةً بانقطاع الطمث، إلا أنها قد تحدث أيضًا لأسباب أخرى، قد يكون اللوم هو تغيير وسائل منع الحمل أو ممارسة الرياضة أكثر من اللازم.

الأمراض الجلدية المزمنة

يمكن لبعض الأمراض الجلدية أن تجعل بشرتك أكثر هشاشة وعرضة للتمزق. الأمثلة هي:

  • الأكزيما.
  • صدفية.

كل هذه يمكن أن يكون لها تأثير سلبي على جلد المهبل والفرج، كما يمكن لبعض العلاجات المحددة لهذه الحالات، مثل الكورتيكوستيرويدات عن طريق الفم، أن تضعف بشرتك وترققها بمرور الوقت.

نقص فيتامين

يمكن أن يؤثر نقص فيتامين سي أو نقص فيتامين د على قوة أنسجة بشرتك ويجعل التمزق أسهل.

كيفية علاج الإفرازات المهبلية

كما هو الحال مع الجروح السطحية، يجب عليك:

  • اغسل المنطقة المصابة مرة أو مرتين يوميًا بالماء الدافئ.
  • تجنبي الصابون الحار أو المعطر، حيث يمكن أن يؤثر ذلك على توازن درجة الحموضة في المهبل.
  • قبل ارتداء الملابس مرة أخرى، تأكد من جفاف المنطقة.
  • ارتدِ الملابس الداخلية القطنية والكتانية الفضفاضة حتى تلتئم.

إذا كان لديك تاريخ من مرض معين يؤثر على قوة أنسجة جلدك، فقد تتمكن من تجنب زيارة الطبيب. استمر في غسل المنطقة المصابة ومراقبتها للأيام القليلة القادمة.

لكن إذا لم تلاحظ أي تحسن بنهاية الأسبوع أو كنت لا تعرف سبب ذلك، فمن الأفضل التحدث مع طبيبك حول ذلك. يمكنهم المساعدة في تحديد سبب الأعراض ووضع خطة علاج تناسب احتياجاتك.

علاج التمزقات المهبلية العميقة

غالبًا ما تكون الشقوق العميقة داخل وحول المهبل نتيجة الولادة الطبيعية. تحتاج هذه الجروح إلى عناية طبية فورية ولا يجب تركها للشفاء من تلقاء نفسها.

قد تكون هذه التشققات المهبلية العميقة قد حدثت أيضًا نتيجة للاغتصاب. إذا تعرضت للاغتصاب أو أُجبرت على الانخراط في أي نشاط جنسي، فيجب عليك طلب المساعدة من مجموعة العلاج.

كيفية علاج الجروح العميقة

حوالي 90٪ من النساء يعانين من تشققات مهبلية أثناء الولادة الطبيعية. إذا كان لديك جرح أو تمزق في المهبل بسبب الولادة، يجب أن تعطيك ممرضة التوليد أو الطبيب تعليمات مفصلة للعناية بهذه المنطقة.

إذا تم فتح التمزق أو حدث تمزق جديد، فمن المهم التماس العناية الطبية على الفور. يمكن أن يؤدي التأخير في الاعتناء بهذه المضاعفات إلى مضاعفات طويلة الأمد.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: