الحمل و الولادة

أهمية التغذية أثناء الحمل وأهم النصائح للأم

التغذية أثناء الحمل على الرغم من أن الغثيان والقيء يمكن أن يكونا مشكلة في الأشهر القليلة الأولى من الحمل، حاولي اتباع نظام غذائي متوازن للحمل يحتوي على فيتامينات كافية، فيما يلي بعض التوصيات المتعلقة بصحة الأم والطفل والتغذية أثناء الحمل.

أهداف التغذية أثناء الحمل

التغذية أثناء الحمل
التغذية أثناء الحمل

تنوع الأطعمة المستهلكة: الحصص اليومية الموصى بها تشمل 6 إلى 11 حصصًا من الخبز والحبوب، و2 إلى 4 حصص من الفاكهة، و4 حصص أو أكثر من الخضار، و4 حصص من منتجات الألبان، و3 حصص من مصادر البروتين (اللحوم والدجاج والأسماك أو بيض أو مكسرات). للتغذية الصحية أثناء الحمل، قللي من كمية الدهون والحلويات.

يعد اختيار الأطعمة الغنية بالألياف مثل الخبز المصنوع من الحبوب الكاملة، والحبوب، والفاصوليا، والمعكرونة، والأرز، وكذلك الفواكه والخضروات أمرًا ضروريًا في نظام الحمل الغذائي.

على الرغم من أنه من الأفضل الحصول على الألياف من الطعام، إلا أن تناول مكمل الألياف يمكن أن يساعدك في الحصول على الكمية التي تحتاجها.

تحدثي إلى طبيبك قبل البدء في تناول أي مكملات، قومي بزيادة تناول الألياف ببطء، كما يمكن أن تساعد هذه المكملات في منع الانتفاخ وتقلصات البطن، من الضروري أيضًا شرب كمية كافية من السوائل.

يجب أن يحتوي النظام الغذائي أثناء الحمل على ما يكفي من الفيتامينات والمعادن لضمان ذلك، يجب تناول مكملات الفيتامينات قبل ولادة الطفل.

خطة نظام غذائي صحي أثناء الحمل

تناول وشرب ما لا يقل عن أربع حصص من منتجات الألبان والأطعمة الغنية بالكالسيوم يوميًا لضمان حصولك على 1،000-1،300 ملليجرام من الكالسيوم في نظامك الغذائي اليومي خلال هذا الوقت.

للحصول على نظام غذائي صحي، تناول ما لا يقل عن ثلاث حصص من الأطعمة الغنية بالحديد مثل اللحوم الخالية من الدهون والسبانخ والفاصوليا وحبوب الإفطار كل يوم لضمان حصولك على 27 ملليجرام من الحديد يوميًا.

أثناء الحمل، تحتاجين إلى 220 ميكروغرامًا من اليود يوميًا لضمان نمو دماغ الطفل وجهازه العصبي أيضًا، مجموعة متنوعة من منتجات الألبان -الحليب والجبن (خاصة الجبن القريش) واللبن -بالإضافة إلى البطاطس المخبوزة والفاصوليا البحرية المخبوزة وكميات محدودة -من 8 إلى 12 أونصة في الأسبوع -من المأكولات البحرية مثل السلمون والروبيان.

اختاري المصادر اليومية لفيتامين C مثل البرتقال والجريب فروت والفراولة والعسل والبابايا والبروكلي والقرنبيط وبراعم بروكسل والفلفل الأخضر والطماطم والخردل الأخضر.

اختاري مصدرًا جيدًا واحدًا على الأقل من حمض الفوليك يوميًا، مثل الخضار الورقية الداكنة ولحم البقر والبقوليات (الفاصوليا الحمراء والفاصوليا البيضاء والحمص).

  • تحتاج كل امرأة حامل إلى 0.64 مجم على الأقل من حمض الفوليك يوميًا.
  • تمنع عيوب الأنبوب العصبي مثل السنسنة المشقوقة.
  • يطلق على مكملات الفولات التي يصنعها الإنسان اسم حمض الفوليك.
  • يمكن أن تكون خيارًا مهمًا للتغذية أثناء الحمل، ويجب تناولها قبل الحمل بثلاثة أشهر.

الأطعمة الضارة والمحظورة أثناء الحمل

خلال فترة الحمل، تخضع جميع أجسام النساء لتغييرات، ضعف جهاز المناعة قوة الدفاع لذلك غالبًا ما تكون العدوى في هذا الوقت أكثر تعقيدًا من الأوقات الأخرى.

  • يمكن أن تعرض صحة الأم والجنين للخطر.
  •  فإن عدد الأطعمة التي يمكنك تناولها أثناء الحمل أكبر من تلك التي لا يجب عليك تناولها.
  • كما يكفي أن يكون لديك خطة نظام غذائي سليم أثناء الحمل.
  • بالإضافة إلى توخي الحذر بشأن صحتك في نظام الحمل الغذائي.
  • كما يجب تناول بعض الأطعمة بكميات صغيرة أثناء الحمل.
  • بينما يجب تجنب البعض الآخر تمامًا، لذلك تجنبها من خلال مراعاة النقطتين التاليتين أثناء الطهي والأكل:
  • التزم بالنظافة بحذر شديد أثناء تحضير الطعام وتعبئته وتخزينه.
  • تجنب الأطعمة الضارة المذكورة.

من بين الأطعمة الضارة:

الحليب الخام ومنتجات الألبان الخام

  • تجنبي تناول الحليب الخام ومنتجات الألبان ذات الأصل اللبني الخام.
  • لن يؤدي غلي الحليب إلى تدمير الفطريات،.
  • يمكن أن يؤدي التلوث إلى الإجهاض والوفاة داخل الرحم والولادة المبكرة.
  • كذلك تجنبي استخدام الجبن والزبادي بكميات كبيرة وغير مبستر.

اللحوم النيئة وغير المطبوخة والمعالجة

  • تنطبق بعض النقاط المذكورة حول الأسماك النيئة في نظام الحمل أيضًا على اللحوم نصف المطبوخة
  • كما يزيد تناول اللحوم غير المطبوخة جيدًا أو النيئة من خطر الإصابة بالعديد من البكتيريا أو الطفيليات.
  • بما في ذلك التوكسوبلازما والإشريكية القولونية والليستيريا والسالمونيلا.
  • البكتيريا ضارة بصحة الطفل، وربما تؤدي إلى ولادة جنين ميت أو أمراض عصبية شديدة.
  • بما في ذلك التخلف العقلي والعمى والصرع.
  • يجب عدم تناول اللحوم المفرومة.
  • بما في ذلك لحم الضأن ولحم العجل والهامبرغر واللحوم المفرومة والأسماك والدجاج.
  • نيئة أو غير مطبوخة جيدًا، لذا تأكدي من طهيها بالكامل قبل تناولها.

اقرا المزيد:فترة الحمل وأهم النصائح الواجب اتباعها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: