المسلسل مرعب ونقوم ببناء مملكة له وتحويل جدة إلى قطة.. فيديو

كشفت “هند حيدر” مهندسة ديكور مسلسل “وادي الجن” عن كواليس العمل. 

وقالت هند لكاميرا معلومة ع الماشي: “المسلسل خيالي والديكورات بتتبني من الأول والمشاهد جميعها كانت في غاية الصعوبة”.

وتابعت هند: “نقوم ببناء قصر وقاعة عرش ومملكة كاملة لوادي الجن ومن المشاهد المرعبة أننا نقوم بتحويل جدة لقطة صغيرة والمسلسل ما زال مستمرا لأننا لم نتنهي التصوير بعد”.

المسلسل تأليف منة إكرام وعمر خالد ومحمد هشام عبية، وبطولة مجموعة من الفنانين الشباب، يوسف عثمان، ليلى أحمد زاهر من مصر ومحسن منصور من السعودية، ورؤى شنوحة من لبنان، والنجوم خالد كمال، فراس سعيد وريهام سعيد، علا رامي، إلى جانب شمم الحسن من العراق، عبد الرحمن اليماني من السعودية، سينثيا خليفة من لبنان والوجوه الشابة هنا داوود وحسن مالك.

 

ويشارك فى بطولة المسلسل عدد من الفنانين كضيوف شرف مثل صالح عبد النبي، كريم الدسوقي، أحمد عبد الحي، إنجي أباظة، حمزة العيلي، هبه عبد الغني، أسما سليمان، هند رضا، صفاء جلال، علا رامي، مع ظهور خاص للفنانة بشرى، حيث وافقوا على دعم التجربة التى تعتبر جديدة على الدراما المصرية

 

مسلسل “وادى الجن” تعتمد أكثر من 50% فى مشاهده على المؤثرات البصرية VFX، وتدور أحداثه حول حكاية أربعة طلاب جامعيين يستكشفون كهوف منطقة وادى الجن الغامضة، ويجدون أنفسهم عالقين فى عالم سفلى خفى تسيطر عليه قوى سحرية شريرة، مع إضفاء جو من التشويق والإثارة.

يشار إلى أن الدورة 42 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي، انطلقت أعمالها وسط إجراءات احترازية مشددة، يلتزم المهرجان بتطبيقها وفق البروتوكولات التي وضعتها وزارة الصحة المصرية ومنظمة الصحة العالمية، حرصا على تقديم دورة ناجحة فنيا، وآمنة صحيا، في ظل المواجهة التي يخوضها العالم ضد فيروس كورونا، وكانت أول هذه الإجراءات إتاحة تحليل pcr مجاني لكل ضيوف حفل الافتتاح، الذي يقام في الهواء الطلق في دار الأوبرا المصرية، التزاما بقرار مجلس الوزراء.

وأعرب رئيس المهرجان المنتج والسيناريست محمد حفظي، عن سعادته وفخره، بما أنجزه فريق “القاهرة السينمائي” خلال الدورة 42، مؤكدا أنه لم يفقد الأمل يوما بأنها ستقام بصورتها المعتادة على أرض الواقع، رغم الضغوط والتحديات الكبيرة التي فرضها فيروس كورونا، سواء على صناعة السينما في العالم أو على حركة الطيران.

ووعد “حفظي”، جمهور القاهرة بتقديم برنامج متميز تم اختيار كل أفلامه بعناية شديدة، مشيرا إلى أن فريق البرمجة استطاع هذا العام أن يضم 84 فيلما من أحدث وأهم انتاجات 2020، من بينها 20 فيلما في عروضها العالمية والدولية الأولى، و10 أفلام مصرية، بالإضافة إلى أكثر من 10 أفلام حصدت أرفع جوائز المهرجانات الكبرى خلال عام 2020، مشيدا في الوقت نفسه بالنجاح الكبير الذي تحققه عاما بعد عام منصة “أيام القاهرة لصناعة السينما”، والدعم الذي تقدمه لصناعة السينما، سواء بالورش والمحاضرات والحلقات النقاشية أو بالدعم المادي عبر ملتقى القاهرة السينمائي، والذي يزيد هذا العام عن 250 ألف دولار.

وشهد حفل الافتتاح، تكريم الكاتب الكبير وحيد حامد بجائزة الهرم الذهبي لإنجاز العمر، وهي الجائزة نفسها التي يمنحها المهرجان للكاتب والمخرج البريطاني كريستوفر هامبتون، وتكريم الفنانة منى زكي بجائزة فاتن حمامة للتميز.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: