أخبار صحية تهمك

هل الموز مفيد أم ضار؟

هناك دائمًا سؤال حول ما هل الموز مفيد أم ضار، هذا ما سنوضحه لكم بالتفصيل في موضوعنا حيث يعتبر الموز من الفواكه اللذيذة بالنظر إلى احتواء الموز على الكثير من السكر وغناه بالعناصر الغذائية والمعادن،

هل الموز مفيد أم ضار؟

الموز مفيد
الموز مفيد

يعتبر الموز مصدرًا جيدًا جدًا للفيتامينات والمعادن الأساسية مثل البوتاسيوم والمغنيسيوم والألياف وما إلى ذلك حيث يعتبر الموز أيضًا فاكهة مثالية للرياضيين ولاعبي كمال الأجسام لزيادة مستويات الطاقة بسبب الكربوهيدرات.

حيث يحصل على فوائد عالية جدًا عند استهلاك الموز، إلى جانب إنتاج 100 سعر حراري من الطاقة
يمكن أن تجعل هذه الفاكهة خيارًا ممتازًا للتغذية، لكن يمكن أن يكون الموز ضارًا لبعض الأشخاص.

نظرًا لأن الموز يحتوي على الكثير من الكربوهيدرات والسكر ولكن لا يحتوي على بروتين ودهون صحية تقريبًا، يمكن أن يؤدي استهلاكه إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم بسرعة.

هذا يمكن أن يسبب مشاكل لأولئك الذين يعانون من مقاومة الأنسولين أو مرض السكري، فإذا كنت مصابًا بداء السكري وتتناول أدوية للتحكم في نسبة السكر في الدم مثل الميتفورمين، فيجب أن تكون حذرًا عند تناول الموز.

تابع المزيد: مخاطر الرضاعة الطبيعية أثناء الحمل

ما هي القيمة الغذائية للموز؟

يحتوي الموز المتوسط ​​على القيمة الغذائية التالية:

  • ينتج 110 سعرة حرارية من الطاقة.
  • يحتوي على 5 غرامات من الدهون.
  • كما يحتوي على 27 جرام من الكربوهيدرات.
  • يحتوي على 14 جرام من السكر.
  • يحتوي على 3 جرامات من الألياف.
  • كما يحتوي على 1 جرام من البروتين.
  • يوفر 25٪ من حاجة الجسم لفيتامين ب 6.
  • يوفر 16٪ من احتياجات الجسم من المنجنيز.
  • كما يوفر 12٪ من حاجة الجسم للبوتاسيوم.
  • يوفر 12٪ من حاجة الجسم للألياف.
  • كما يوفر 10٪ من حاجة الجسم للنحاس.
  • يوفر 10٪ من حاجة الجسم للبيوتين.
  • يوفر 8٪ من حاجة الجسم للمغنيسيوم.

فوائد الموز العديدة

يعتبر الموز وجبة خفيفة رائعة لأن الكربوهيدرات الموجودة فيه تستخدم بسهولة وسرعة في الجسم وتنتج الطاقة، خاصةً بعد التدريب الرياضي، وعندما يحتاج جسمك إلى الكربوهيدرات لاستعادة الطاقة وبناء العضلات.

يساعد الموز على تعويض احتياطيات الجلوكوز في الجسم بسرعة بعد التدريب المكثف، وبعد التمرين بدلًا من تناول الحلويات والمكملات الغذائية التي تحتوي على نسبة عالية من السكر، يمكنك تناول الموز بالإضافة إلى توفير السكر الذي يحتاجه الجسم، على العديد من العناصر الغذائية والمعادن.

الموز غني بالبوتاسيوم

يعتبر الموز من الفواكه الغنية بالبوتاسيوم، بحيث تحتوي كل موزة على 500 ملليجرام من البوتاسيوم في المتوسط، والبوتاسيوم عنصر غذائي آخر مهم جدًا لصحة جسم الإنسان، خاصة لمن يمارسون نشاطًا بدنيًا كبيرًا كما يعمل البوتاسيوم كإلكتروليت في الجسم ويساهم في صحة الدورة الدموية في الجسم، كما يلعب البوتاسيوم أيضًا دورًا مهمًا في إمداد خلايا الجسم بالأكسجين.

يمنع البوتاسيوم ارتفاع ضغط الدم ويساعد على صحة القلب والأوعية الدموية، ويخفض البوتاسيوم ضغط الدم عن طريق تثبيط تأثيرات الصوديوم في الدم، فعلى الرغم من وجود مكملات تحتوي على البوتاسيوم في السوق، يوصي الخبراء بالحصول على البوتاسيوم من المصادر الطبيعية بقدر ما تستطيع.

خاصية أخرى للبوتاسيوم هي تحسين تقلصات العضلات، والتي يمكن أن تكون مفيدة للرياضيين
كما يمكن أن يساعد أيضًا في تقليل تقلصات العضلات قبل الحيض والدورة الشهرية.

الموز يحسن صحة الجهاز الهضمي

تحتوي كل موزة على 3 جرامات من الألياف، والتي يمكن أن توفر ما يقرب من 10٪ من الألياف اليومية لجسمنا حيث يمكن للألياف الموجودة في الموز أن تمنع الإمساك والانتفاخ وأعراض الجهاز الهضمي الأخرى.

كما تساعد الألياف على التخلص من الفضلات والسموم في الجهاز الهضمي من الجسم، فإذا كنت تشعر بالتعب طوال الوقت، فإن تناول الألياف يمكن أن يخلصك من الشعور بالتعب، وأظهرت الأبحاث الحديثة أن اتباع نظام غذائي غني بالألياف يمكن أن يمنع أمراض القلب والأوعية الدموية وحتى السكتة الدماغية إلى حد كبير.

تساعد الألياف في تقليل الالتهابات في الجسم، لذلك يمكنها منع بعض الأمراض
بالإضافة إلى ذلك فإن الموز سهل الهضم للغاية، وبسبب احتوائه على النشا والألياف والبوتاسيوم
يمكنه علاج الإسهال عن طريق الحفاظ على توازن الماء في الأمعاء.

ختامًا

لقد جاوبنا في هذا الموضوع على سؤال هل الموز مفيد أم ضار، وكانت الإجابة أن الموز يحتوي على فوائد عديدة، ولكن الإفراط في تناوله قد يؤدي إلى حدوث بعض الأضرار، لذا يجب تناول الموز بكميات معتدلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: