منوعات

امتحانات الفصل الدراسي الأول يناير المقبل

قال مصدر مسؤل بجامعة القاهرة أنه سيتم إجراء امتحانات الفصل الدراسي الأول ، يناير المقبل وأن الجامعة مستعدة لاجراؤها بأي طريقة ، سواء من خلال المنصات الالكترونية التي أطلقها الجامعة أو حضوريا من خلال حضور الطلاب في مقر الكليات . 


وأضاف أن الجامعة قد استعدت بشكل كبير في حال وجود أي سيناريوهات جديدة تتعلق بالتأثير على سير الامتحانات ، خاصة الأمور الصحية التي تتعلق بأزمة كورونا حيث يتم اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية التي أقرتها منظمة الصحة العالمية ، والتأكيد على الالتزام بها سواء للطلاب أو أعضاء هيئة التدريس والعاملين . 


وبالنسبة لطرق إجراء الامتحانات فإنها تتوقف على طبيعة كل مادة والاستاذ الخاص بها ، فهناك العديد من الأجزاء التي ستقام إلكترونيا من خلال منصة الامتحانات الخاصة بالجامعة ، وهناك العديد من الأجزاء الأخرى التي ستقام في مقر الجامعة مثل الجوانب العملية والتي تحتاج إلى معامل وقاعات . 


ونوه المصدر المسؤل إلى أن امتحانات الميد تيرم تسير بشكل طبيعي كما هو مخطط لها دون رصد أي مشكلات أو عقبات واجهت الطلاب ، وأن المنصات الالكترونية لاقت تفاعل كبير من جانب الطلاب ، ولم يتم رصد أي مشكلات سواء من جانب الطلاب أو أولياء الأمور . 

اقرا ايضا : مجمع الفنون والثقافة بجامعة حلوان يغلق أبوابه أمام الطلاب.. اعرف السبب



وكان الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، قد أكد على مجددًا النواب وعمداء الكليات والمعاهد، بمنع دخول الطلاب والعاملين وأعضاء هيئة التدريس إلى الكليات أو قاعات المحاضرات والمعامل دون ارتداء الكمامات، كما وجه بمنع التجمعات في ساحات الجامعة أو الكليات، وإلزام الطلبة داخل المدرج أو المعمل بإرتداء الأقنعة والتباعد الإجتماعي وإلا يحرم الطالب من حضور المحاضرة مع تحويله إلى التحقيق. 

كما أكد الدكتور الخشت ، على رفع مستوى الاعتماد على التعليم عن بُعد من خلال منصة الجامعة الذكية ، واتخاذ مايلزم لضمان سلامة منتسبي الجامعة من أعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب، وتعقيم جميع المنشآت والمرافق والتأكد من سلامة استخدامها. 


وكلف الخشت، نائب رئيس الجامعة لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بتولي عملية المتابعة المباشرة داخل الحرم الجامعي وتنفيذ إجراءات الوقاية من فيروس كورونا المستجد، وتحويل من يخالف الإجراءات الاحترازية للتحقيق من قبل السلطة المختصة حسب طبيعة المسؤولية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: