منوعات

انتظام سير العملية الانتخابية دون معوقات في أول أيام جولة الإعادة

ترأس عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية غرفة العمليات الرئيسية لجولة الإعادة لانتخابات مجلس النواب بديوان عام المحافظة في اليوم الأول من الانتخابات، والتي تضم نواب المحافظ والسكرتير العام والسكرتير العام المساعد وممثلين من كافة الأجهزة الأمنية، والمديريات والمجلس القومي للمرأة.

وتابع الهجان من خلال غرفة العمليات عملية فتح اللجان وانتظام العملية الانتخابية ومتابعة وصول المستشارين إلى لجان الانتخابات، مشيرًا إلى أن عدد الناخبين الذين لهم حق التصويت في جولة الإعادة لانتخابات مجلس النواب والمقيدين بجداول الناخبين بمحافظة القليوبية 607 ألف و729 ناخبا وناخبة سيدلون بأصواتهم في 94 مقرا انتخابيا، يضم 198 لجنة فرعية  بمدن ومركز قليوب والقناطر الخيرية.

وأكد المحافظ على انتظام سير العملية الانتخابية دون حدوث أى معوقات ومشيرا إلى أنه سيتابع سير العملية الانتخابية طوال اليوم من غرفة عمليات المحافظة وعبر الفيديو كونفرانس مع غرفة عمليات مجلس الوزراء، مضيفا أنه تم رفع حالة الطوارئ بالمحافظة بدءا من اليوم وحتى نهاية العملية الانتخابية، لافتا أن غرفة العمليات الرئيسية ستعمل على مدار الـ 24 ساعة، وستكون متصلة بغرف العمليات الفرعية بكافة المديريات التي ستعمل علي مدار اليوم.

يذكر أنه تم اتخاذ مجموعة من الإجراءات الاحترازية والوقائية لإجراء الانتخابات في ظل تراجع معدلات الإصابة بفيروس كورونا والتى من بينها: توفير كل ما يلزم من وسائل الوقاية للناخبين،تعقيم المقار الانتخابية قبل بدء التصويت وبعده،وضع مسافات آمنة أمام لجان الاقتراع للناخبين،فرض ارتداء الكمامة الطبية على المشاركين في العملية الانتخابية.
وكان الناخبون قد توافدوا على اللجان الانتخابية للإدلاء بأصواتهم في انتخابات الإعادة لمجلس النواب بدائرة مركز قليوب والقناطر وشهدت اللجان هدوءا كبيرا فى الساعات الأولى امام اللجان منذ فتح ابوابها فى يومها الأول.

كما شهد محيط مقار اللجان تعزيزات وتواجد أمنى مكثف لتأمين الناخبين والعملية الإنتخابية على مستوى الدائرة فضلا عن متابعة الالتزام بالقواعد والإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

وقال اللواء عبدالحميد الهجان محافظ القليوبية إنه تم العمل على تهيئة اللجان لاستقبال الناخبين فى الدائرى التى تجرى بها الإعادة من حيث توفير أماكن انتظار لائقة لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة، وأيضا السيدات بشكل يحقق الأمان واليسر للمواطنين في الإدلاء بأصواتهم، مع الاستمرار في تطهير وتعقيم ورش المقرات بصفة مستمرة والالتزام بالمسافات البينية للحد من انتشار فيروس كورونا بين المواطنين أثناء المشاركة في الإنتخابات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: