منوعات

تقي من الأمراض المزمنة.. تعرف على الفوائد الصحية لممارسة الفنون

اشترك لتصلك أهم الأخبار

الإبداع وممارسة الأشطة الفنية بمختلف مجالاتها قد يبدو شيئا مسليا كثيرًا، لكن ربما لا نعلم أن تلك الأنشطة تتضمن مزيدا من الفوائد غير المتوقعة بخلاف التسلية.

تشير دلائل إلى أن المنافذ الإبداعية مفيدة للقائم بها بشكل كبير، حيث يمكنها أن تحدث تأثيرًا إيجابيًا على الصحة، إذ تعتبر وسيلة لتخفيف التوتر أو المشاعر السلبية، مهما كانت كبيرة.

حيث تم توثيق الدور الفعال للأنشطة الإبداعية كالرسم والعزف والرقص والكتابة، في محاربة التوتر وتخفيف الأعبء المرتبطة بالأمراض المزمنة، فضلًا عن تحسين الصحة العقلية من خلال الحد من مشاعر الاكتئاب.

أشار موقع «upmcmyhealthmatters» إلى بعض الفوائد الصحية الملحوظة لبعض الأنشطة الإبداعية المختلفة وفقًا لنوعها:

الكتابة التعبيرية

تتيح الكتابة التعبيرية للشخص الذي يجيدها القدرة على التعبير عن مشاعره وعواطفه من خلال عملية الكتابة، مما يجعلك تتخلص من الطاقة السلبية المصحوبة بالمشاعر السيئة، وثبُت أن الكتابة تعمل على تحسين الحالة المزاجية ولها آثار مفيدة على المدى القريب البعيد معًا.

التعبير الإبداعي القائم على الحركة

الأنشطة الإبداعية التي ترتبط بالحركة مثل الرقص أو فنون الدفاع عن النفس أو الرياضة واليوجا، تساهم في تحسين نوعية الحياة والحالة النفسية، فضلًا عن مساهمتها في تحسن صحة الجسم وتنسيق شكله الخارجي.

الموسيقى

على الرغم من أن استماع الموسيقى لا يتطلب أي مجهود أو موهبة، إلا أنه أيضًا من الأشياء المفيدة للصحة النفسية، حيث أظهرت الأبحاث أن العلاج باستماع إلى الموسيقى يمكن أن يساعد في تنظيم العواطف والتوتر وتقلل القلق، كما تقلل الشعور بالألم.

الفنون المرئية

الأنشطة الفنية المتعلقة بالبصر مثل النحت والرسم وصناعة الخزف والتصوير الفوتوغرافي وصناعة الأفلام، تساعد الأشخاص في التعبير عن الأفكار والمشاعر التي قد يصعب وضعها في الكلمات من خلال الكتابة أو الكلام، وتدعم عملية الشفاء للأفراد الذين يعانون من الاكتئاب والقلق والأمراض المزمنة، كما تساهم في دعم عملية التركيز.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    126,273

  • تعافي

    107,162

  • وفيات

    7,130

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: