الأمراض

حب الشباب وطرق العلاج

مقدمة تسمى الآفات الناتجة عن انسداد الغدد الدهنية في الوجه والرقبة والظهر والكتفين والصدر بالبثور أو حب الشباب، يمكن أن تحدث هذه الآفات على شكل رؤوس سوداء ورؤوس بيضاء وصديد وأكياس.

حب الشباب

يؤثر حب الشباب بشكل رئيسي على المراهقين ويمكن أن يستمر حتى سن المراهقة أو حتى الثلاثينيات، عادة ما تلتئم البثور بعد بضع سنوات، لكن لا يمكن تركها بمفردها لأنه مع تحسن بعض البثور، تكون الندبات التي تشكلت مدى الحياة وهي مشكلة من حيث الجمال.

على الرغم من إمكانية إصلاح هذه الندبات، إلا أنها لا تتضرر مثل الجلد، في بعض الأحيان تكون الندوب مؤلمة، لذلك من الحكمة علاج الدمل بدلاً من الندبة.

لأن العلاج أسهل وأسرع والنتيجة مرضية أكثر، كيف تتشكل الدمامل توجد الغدد الدهنية في كلا الجنسين منذ البداية، في سن البلوغ المبكر، مع إفراز هرمون الذكورة أو الأندروجين، تبدأ هذه الغدد بالتضخم وتبدأ نشاطها، وهو إنتاج وإفراز الدهون.

كما توجد الغدد الدهنية على جميع أسطح الجلد ما عدا باطن القدمين واليدين، ولكن أعلى كثافة لها تكون في الوجه والصدر والظهر والكتفين.

كما تستنزف الغدد الدهنية إفرازاتها إلى سطح الجلد من خلال القنوات الدهنية التي تتصل ببصيلات الشعر، تؤدي زيادة إفراز الدهون إلى تلف القنوات الغدية، وتتلف جدران الخلايا في هذه القنوات وتمزق، وتتحد هذه الخلايا التالفة معًا لإنتاج اللويحات أو الجلطات، والتي يمكن أن تسد القنوات.

من ناحية أخرى، في بعض الناس، تقشر الجلد بسبب بعض العيوب في الإنزيمات اللازمة للتقشر الطبيعي، لا يتم بشكل كامل وتؤدي القشور المتراكمة في مسام القنوات الدهنية إلى إغلاق هذه القنوات.

مع إغلاق هذه القنوات بأي وسيلة تتراكم الدهون في القنوات وتنمو البكتيريا في هذه القنوات بشكل كبير ويتم تخمير هذه الدهون والمواد الكيميائية التي ينتجها التخمير وإفراز بعض العوامل من البكتيريا الموجودة وكذلك التراكم تسبب الدهون في القنوات مزيدًا من الضرر لجدار القناة وتدمرها تمامًا.

مع دخول الدهون وخلايا الجدار الميت والبكتيريا والمواد المخمرة والإنزيمية إلى الجلد، يتم تنشيط العملية الالتهابية ويسبب احمرارًا وصديدًا في الغليان.

أسباب حب الشباب

العوامل التي تسبب حب الشباب وتؤدي إلى تفاقمه.

النظافة الشخصية

على الرغم من أن الأوساخ على الوجه والجسم ليست سببًا لحب الشباب، إلا أنها تساعد في تفاقم حب الشباب، يساعد غسل وجهك مرتين يوميًا بالصابون أو الشامبو على التئام البثور.

لا تغسل وجهك بالماء الدافئ، لأن الحرارة تزيد من إفراز الدهون، كما أن الماء البارد يمكن أن يجفف مسام القنوات ويساعد على إغلاقها.

لذلك من الأفضل أن تغسل وجهك بماء فاتر.

الحمية

عادة لا يسبب الطعام الدمامل، على الرغم من أن الأطعمة الدهنية والحلوة تجعل حب الشباب أسوأ بالنسبة لبعض الناس، إلا أنه ليس شائعًا ولا يحتاج البعض الآخر إلى نظام غذائي.

كما يؤدي الإفراط في إفراز الأنسولين في مجرى الدم والوصول إلى الجلد لدى بعض الأشخاص إلى ظهور البثور، كما يزيد إفراز الأنسولين بتناول الأطعمة الحلوة والدسمة.

لذلك فقط الأشخاص الذين يصابون بالبثور عن طريق تناول الدهون والحلويات هم من يحتاجون إلى تجنب تناول
هذه الأطعمة.

بالطبع، تجدر الإشارة إلى أن هناك عوامل أخرى تساهم أيضًا في تطور وتفاقم حب الشباب لذلك، يجب الحكم
عليها عندما تؤدي هذه الأطعمة إلى زيادة درجة الغليان، والتي تزداد سوءًا مع كل استهلاك.

كما تشمل الأطعمة والوجبات الخفيفة المسببة لهذا السبب: الأطعمة الدهنية، الوجبات الخفيفة والتمر والزبيب
والمأكولات البحرية (الأسماك والروبيان) وبعض الفواكه (الموز والكيوي والبرسيمون) وهلم جرا، أفضل طريقة هي
تجنب الأطعمة والوجبات الخفيفة.

ضوء الشمس

تحفز حرارة أشعة الشمس إفراز الدهون وتجفف المسام، لذلك من الأفضل تجنب التعرض لأشعة الشمس المباشرة، مستحضرات التجميل يجب على الأشخاص ذوي البشرة الدهنية والمعرضة لحب الشباب استخدام
كريم أو مرطب أو حتى واقٍ من الشمس غير دهني.

يجب أن تكون هذه المنتجات خالية من حب الشباب وغير كوميدوغينيك، يجب إزالة مستحضرات التجميل من
وجهك مرتين يوميًا بالماء أو بحليب منظف غير دهني متوافق مع البشرة الدهنية.

كما يمكن أن تخفي كريمات البودرة الملونة غير الدهنية احمرار بشرتك إذا لزم الأمر، استخدم علامة تجارية لا
تسبب التهاب الجلد (يجب ألا تكون لديك حساسية من ذلك، يمكنك التأكد من صحتها عن طريق الاختبار داخل
الذراع).

علاج حب الشباب

علاج حب الشباب عملية طويلة ومستمرة، إذا تحسن حب الشباب لديك، فلا تتوقف عن العلاج، ولكن اضبط
الدواء بالتشاور مع طبيبك.

في بعض الأحيان يكون من الضروري تناول الدواء للسيطرة الكاملة على حب الشباب لمدة ستة أشهر.

إذا لم يتحسن حب الشباب بعد شهرين من العلاج، يجب تغيير العلاج، اعتمادًا على نوع حب الشباب والحالة
الجسدية والهرمونية للجسم، يتم اختيار الدواء.

لذلك لا تأخذ أو تغير الدواء دون استشارة طبيبك، أخبر طبيبك إذا كان الدواء يغير حالتك أو بشرتك، في الحالات
التي تتطور فيها الأكياس، من الضروري أحيانًا حقن الدواء في الأكياس، وفي بعض الأحيان يستخدم البرد أيضًا
في العلاج.

يجب إزالة الرؤوس السوداء والرؤوس البيضاء بأدوات خاصة إذا لم تتم إزالتها باستخدام كريمات التقشير، بعد
عصر هذه البثور وأي نوع من البثور لتصريفها، تجنبها لأنها تسبب التهابات شديدة وتندب.

تجنب حفر البثور لأنها تسبب البقع والندوب، أثناء العلاج، من الضروري في بعض الأحيان تناول المضادات الحيوية
عن طريق الفم مثل التتراسيكلين، والإريثروميسين، والدوكسيسيكلين، إلخ.

بالإضافة إلى تقليل كمية البكتيريا، تعمل هذه الأدوية أيضًا على تقليل الالتهاب، إذا كنت مصابًا بشدة بالفطريات
التناسلية مع الاستخدام المطول للمضادات الحيوية، فتوقف عن الدواء وعالج الفطريات بمعرفة طبيبك.

لا تخف من الآثار الجانبية للأدوية أخبر طبيبك إذا كان لديك أي تغيرات في مزاجك أو حالتك الجسدية، أخبر
طبيبك إذا كنت تتناول أي دواء آخر غير أدوية حب الشباب.

بعض الأدوية ضارة أثناء الحمل والرضاعة، لذا أخبري طبيبك إذا كنت حاملاً أو مرضعة، في بعض الحالات، لا
يستجيب الطفح الجلدي للأدوية الشائعة أو يكون الطفح الجلدي على شكل أكياس وعقيدات كبيرة.

يمكنك قراءة: ما هو سرطان المعدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: