فوز تاريخى للمقاولون على حساب سولار بتسعة أهداف فى الكونفدرالية.. فيديو


نجح فريق المقاولون العرب بقيادة عماد النحاس، تحقيق فوز كبير على نظيره أرتا سولار بطل جيبوتى، بتسعة أهداف مقابل هدف، فى اللقاء الذى جمع الفريقين على استاد عثمان أحمد عثمان بالجبل الأخضر ضمن منافسات إياب الدور التمهيدى الأول لبطولة كأس الكونفدرالية الأفريقية، وسجل أهداف المقاولون كل من، أحمد داودا الوافد الجديد إلى الفريق، هدفين، والتونسى سيف الدين الجزيرى، هدفين، فاروقا نور الدين، محمد عصام، فادى نجاح، أحمد الشيمى، كريم مصطفى.


كان الشوط الأول قد انتهى بتقدم المقاولون بخمسة أهداف نظيفة، وكان المقاولون قد فاز فى مباراة الذهاب بهدف نظيف سجله ألكس سونج لاعب سولار بالخطأ فى مرماه.


بهذه النتيجة يتأهل المقاولون العرب إلى دور الـ 32 ببطولة كأس الكونفدرالية، بمجموع مباراتى الذهاب والإياب بنتيجة 10/1 ، حيث يواجه ذئاب الجبل فريق النجم الساحلى التونسى،


جاءت بداية الشوط الثانى هجومية بشكل أكبر من جانب فريق المقاولون، مع الدقائق الأولى، واحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لصالح المقاولون العرب، بعدما تعرض سيف الجزيرى مهاجم الذئاب للعرقلة داخل منطقة جزاء سولار فى الدقيقة 49 من عمر الشوط.


ونجح محمد عصام صانع ألعاب المقاولون فى إحارز الهدف السادس للمقاولون فى الدقيقة 51 بعد تسديده لركلة الجزاء.


مع الدقيقة 56 أجرى عماد النحاس أولى تبديلين للفريق بنزول كريم مصطفى على حساب إبراهيم صلاح، ووسيم النغموشى على حساب أحمد داودا.


أهدر سيف الدين الجزيرى فرصة خطيرة لتسجيل الهدف السابع للمقاولون والثالث له، بعدما انفرد بمرمى سولار، قبل أن يسدد الكرة فى حارس المرمى الذى نجح فى إبعادها خلال الدقيقة 62.


أجرى عماد النحاس تبديلين أخرين مع الدقيقة 64 بنزول كل من محمد سالم وأحمد عبد العزيز، بدلاً من حسن الشامى ومحمد عصام.


فى الدقيقة 67 نجح فادى نجاح مدافع المقاولون فى إحراز الهدف السابع للمقاولون بعد رأسية قوية من ركلة ثابتة.


وأضاف أحمد الشيمى الهدف الثامن للمقاولون العرب، بعد تمريرة سحرية من كريم مصطفى، ليتخطى المقاولون بهذا الهدف أكبر فوز فى تاريخه خلال مشاركاته الأفريقية، وكانت أمام هورسيد في كأس الكئوس 1984 وفاز المقاولون في مصر 7-0 ذهابًا و خسر بهدفين دون رد.


ودفع عماد النحاس بالتبديل الخامس والأخير فى الدقيقة 78 بنزول اللاعب الصاعد يوسف حسن بدلاً من سيف الدين الجزيرى.


فى الدقيقة 80، تمكن جابريال دادزى لاعب أرتا سولار فى تسجيل أول أهداف أرتا سولار بعد تسديدة قوية سكنت شباك محمود أبو السعود حارس مرمى المقاولون.


فى الدقيقة 89 نجح كريم مصطفى لاعب المقاولون فى إضافة الهدف التاسع للمقاولون العرب، بعد تسديدة قوية سكنت شباك أرتا سولار.


وامتفى حكم اللقاء بالوقت الأصلى دون احتساب وقت بدل من ضائع ليطلق صافرة النهاية فى الدقيقة 90، معلناً فوز المقاولون بنتيجة 9/1.







وجاءت أحداث الشوط الأول قد جاءت كالتالى:


جاءت بداية هذا الشوط مثيرة وحماسية من جانب ذئاب الجبل بعدما وضع النحاس يده على أماكن الضعف فى دفاعات الفريق الجيبوتى، وبحلول الدقيقة الثانية ومع ثانى هجمات المقاولون نجح الوافد الجديد إلى نادى المقاولون العرب، أحمد داودا، فى إحراز هدف التقدم لذئاب الجبل وذلك بعدما انفرد بالمرمى بعد تمريرة سحرية ضربت خط دفاع بطل جيبوتى.


واصل المقاولون العرب عملية الضغط على الفريق الضيف، ليضيف الدولى التونسى سيف الدين الجزيرى، مهاجم المقاولون العرب الهدف الأول له والثانى لذئاب الجبل مع الدقيقة الثامنة بعد تمرية خادعة من أمير عابد ظهير أيمن المقاولون.


وفى الدقيقة العاشرة عاد الجزيرى إلى التسجيل من جديد، محرزاً ثالث أهداف المقاولون وذلك بعدما انفرد بالمرمى ليسدد الكرة بقوة فى الشباك.


وأضاف البوركينابى فاروقا نور الدين مدافع المقاولون العرب، الهدف الرابع لذئاب الجبل بعد رأسية متقنة من كرة ثابتة خارج حدود منطقة الجزاء، فى الدقيقة 22 من عمر الشوط الأول.


هدأت أجواء الملعب عقب الهدف الرابع للمقاولون، قبل أن يهدد سيف الجزيرى مرمى سولار من جديد خلال الدقيقة 33 بتسديدة قوية فى مواجهة المرمى إلا أنها جاءت أعلى العارضة.


وفى الدقيقة 35 نجح أحمد داودا فى إضافة هدفه الثانى والخامس للمقاولون العرب بعدما انفرد تماماً بالمرمى، عقب تمريرة سحرية من سيف الدين الجزيرى.


واحتسب حكم اللقاء دقيقة واحدة وقت بدل من ضائع قبل أن يطلق صافرة النهاية فى الدقيقة 46 معلناً تقدم المقاولون بخماسية نظيفة على بطل جيبوتى.


كان الحكم الليبى وحيد الحجاوى، حكم مباراة المقاولون العرب وأرتا سولار، قد رفض انطلاق المباراة قبل إخلاء مدرجات استاد عثمان أحمد عثمان من بعض الأسر والجماهير التى حرصت على الحضور لمؤازرة ذئاب الجبل.


وامتثل مسئولو الاستاد لقرار الحكم وتم إخلاء المدرجات من الحضور وتقليل الأعداد وفقاً لما هو متفق عليه مع الاتحاد الأفريقى لكرة القدم الكاف.


كان المقاولون قد بدأ المباراة بتشكيل مكون من:


فى حراسة المرمى: محمود أبو السعود


رباعى خط الظهر: فاروقا نور الدين، فادى نجاح، حسن الشامى، أمير عابد.


خط الوسط: محمد مجلى، إبراهيم صلاح، محمد عصام، أحمد الشيمى، أحمد داودا.


الهجوم: سيف الدين الجزيرى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: