منوعات

ماكرون لم يعتذر عن الرسوم المسيئة للرسول

قال عماد الدين حسين، رئيس تحرير الشروق وعضو مجلس الشيوخ، إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، لم يعتذر عن الرسوم المسيئة للرسول، لكنه اعتذر عن صدمة المسلمين حول العالم من الكاريكاتير.

وتابع حسين خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى، ببرنامج «صالة التحرير» على قناة معلومة ع الماشي «وزير خارجية فرنسا زار مصر، والتقى شيخ الأزهر وحاول شرح الموقف الفرنسي من الرسوم المسيئة».

وأضاف «ما لفت انتباهي خلال زيارة الرئيس السيسي لفرنسا أن العلاقات الاستراتيجية بين القاهرة وباريس لا تتأثر بأي خلافات». 

ووصل الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى مطار اورلي بالعاصمة الفرنسية باريس، في زيارة رسمية تلبيةً لدعوة من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وتأتي هذه الزيارة في إطار حرص الجانبين على تنمية العلاقات الاستراتيجية التي تجمع بين البلدين، وبحث سبل تعزيزها خلال الفترة القادمة حيث ستشمل عقد مباحثات قمة بين الرئيس عبد الفتاح السيسي والرئيس ماكرون ستتناول كافة جوانب وموضوعات العلاقات الثنائية بين البلدين، وكذلك التنسيق السياسي المشترك تجاه القضايا الإقليمية والدولية.

ومن المقرر أن تتضمن الزيارة لقاءات الرئيس السيسى مع رئيس الوزراء الفرنسي، وعدد من الوزراء وكبار المسؤولين الفرنسيين، ورئيسي الجمعية الوطنية ومجلس الشيوخ الفرنسي، وذلك لعرض الرؤية المصرية للأزمات الإقليمية وكيفية التعامل معها، خاصة تلك المتعلقة بشرق المتوسط ومنطقة الشرق الاوسط، فضلًا عن زيادة التعاون المشترك بين البلدين وتعزيز العلاقات الثنائية خاصة في المجالات الاستثمارية والتجارية في ضوء جهود مصر لتشجيع وجذب الاستثمارات الأجنبية للمشاركة في المشروعات القومية الكبري في اطار عملية التنمية الشاملة التي تشهدها مصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: