أخبار صحية تهمك

متطوعة بتجارب لقاح فايزر: الآثار الجانبية اختفت بعد يوم من الحقن بالجرعة الثانية


كشفت متطوعة شاركت في تجارب المرحلة الأخيرة للقاح فايزر لكورونا عن أن الأعراض الجانبية التي شعرت بها بعد الحقن باللقاح انتهت خلال 24 ساعة، وتغلبت على مخاوفها من الإصابة بالفيروس بعد شعورها بارتفاع درجة حرارة شديدة، إلا أن كل هذه الآثار اختفت بعد يوم واحد فقط.


ووفقا لتقرير لصحيفة “ديلى ميل” البريطانية، كشفت الأستاذة المساعدة في كلية التمريض في جامعة كاليفورنيا، أنها تعرضت للعديد من الآثار الجانبية بعد أخذ الجرعة الثانية من لقاح فيروس كورونا من شركة فايزر بما في ذلك الألم في جانب الحقن والصداع والغثيان والحمى التى وصلت لـ40.5 درجة مئوية.



وأوضحت المشاركة في التجربة أنها تعرضت للعديد من الآثار الجانبية، مما دفعها إلى القلق من احتمال إصابتها بالمرض، حيث التحقت كريستين تشوي بالدراسة في أغسطس وتلقت جرعتين من اللقاح التجريبي، ومع ذلك، بعد الحقن للمرة الثانية أصيبت بصداع، وغثيان، وقشعريرة، بل وصلت إلى درجة حرارة تقارب 40.5 درجة مئوية وهي أعلى نسبة في حياتها، إلا ان أعراضها اختفت بعد 24 ساعة وقالت إن الأطباء بحاجة إلى تحذير المرضى من الآثار الجانبية حتى لا تنتشر الرسالة الخاطئة.

36548914-9026685-image-m-4_1607354753839


وأصبحت البريطانية مارجريت كينان البالغة من العمر 91 عامًا، اليوم، أول شخص فى العالم يحصل على لقاح معتمد لفيروس كورونا، وقالت، وفقا لـ”ديلى ميل”، “أشعر بامتياز كبير كونى أول شخص يتم تطعيمه ضد فيروس كورونا، إنها أفضل هدية عيد ميلاد مبكرة يمكن أن أتمناها، لأنها تعنى أنه يمكنني أخيرًا أن أتطلع إلى قضاء الوقت مع عائلتي وأصدقائي في العام الجديد ونصيحتي لأى شخص عرض اللقاح هو أن يأخذها إذا كان بإمكاني الحصول عليه في عمر 90، فيمكنك الحصول عليه أيضًا“.


 

36550802-9026685-image-m-17_1607355505238


واتخذت بريطانيا خطوة كبيرة نحو إنهاء الوباء، وبدأت هيئة الصحة هذا الصباح أكبر حملة تطعيم فى التاريخ البريطاني في 50 مستشفى فى جميع أنحاء البلاد، حيث يتم طرح سلاح المملكة المتحدة الجديد فى الحرب على فيروس كورونا لكبار السن والضعفاء وموظفي الرعاية الصحية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: