مركبات “الفلافونول” النباتية مضادات فيروسية فعالة لـ كورونا


تشير الأبحاث إلى أن مركبات الفلافونول النباتية يمكن أن تكون بمثابة مضادات فيروسية فعالة لـ فيروس كورونا.


ووفقا لتقرير مجلة ” sciencemag“، راجع باحثون في الجزائر بعض الأدلة التي تشير إلى أن الفلافونول الموجود بشكل شائع في العديد من النباتات والخضروات يمكن استخدامه كنهج علاجي لمرض فيروس كورونا (COVID-19).

مركبات الفانويل
مركبات الفانويل


وفي مقال نُشر مؤخرًا في المجلة الأوروبية لعلم الأدوية، يصف الفريق عددًا من الدراسات التي تشير إلى أن هذه الجزيئات التي تحدث بشكل طبيعي تمارس نشاطًا مضادًا للفيروسات ضد فيروس كورونا.


أثبتت الدراسات أن العديد من مركبات الفلافونول الغذائية تعطل قدرة فيروس كورونا،  على الارتباط بمستقبل الخلية المضيفة المستهدفة بالإنزيم المحول للأنجيوتنسين 2 (ACE2) واكتساب الدخول الفيروسي.



يتسابق الباحثون لتحديد أساليب العلاج


في ظل عدم وجود أي لقاح أو علاج فعال ، يتسابق الباحثون لتحديد أساليب العلاج المحتملة، وقادت الأنشطة المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات والمضادة للفيروسات للفلافونويدات العديد من الباحثين للتحقيق في آثار هذه الجزيئات الحيوية على فيروس كورونا.


يقول الفريق إن مركبات الفلافونول – وهي المجموعة الأكثر انتشارًا من مركبات الفلافونويد – ذات أهمية خاصة للباحثين ، كما أن نشاطها المضاد للفيروسات ضد كورونا موثق جيدًا.


راجع الباحثون الآن بعض الأدلة المنشورة بين يناير وأغسطس من هذا العام (2020) والتي توضح إمكانات الفلافونول كعوامل مضادة للفيروسات لاستهداف فيروس كورونا.


يمكن أن تستهدف هذه الجزيئات البروتينات الفيروسية الأساسية، والتي قد تكون قادرة على منع إصابة الفيروس للخلايا، وتقليل خطر مقاومة الأدوية التي تتسبب فيها الطفرات.


 


 


 


 


 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: