منوعات

وفاة أول طيار يخترق سرعة الصوت في التاريخ الأمريكي تشاك ييجر

أعلنت وسائل إعلام عالمية، اليوم الثلاثاء، وفاة الطيار تشاك ييجر، وذلك عن عمر يناهز الـ 97 عاما، عقب سلسلة من الإنجازات لصالح بلاده وخاصة في الحرب العالمية الثانية. 

ييجر، الذي يعد أول طيار يتمكن من اختراق سرعة الصوت في رحلة جوية، كان أول طيار مقاتل يتمكن من إسقاط 11 طائرة مُعادية خلال الحرب العالمية الثانية. 

وفي عام 1947، تمكن المقاتل الأمريكي من كسر سرعة الصوت في رحلة جوية، ليكون الأول في العالم، ويسجل الأمر باسمه. 

تقاعد ييجر في عام 1975، ولم يترك الطيران عن ذلك، ففي الذكرى الـ 65 لكسر حاجز الصوت، تمكن من تكرار الأمر عبر طائرة إف 15، حيث كان يبلغ آنذاك 89 عاما. 

وكتبت زوجته فيكتوريا على تويتر عقب وفاته: “بحزن عميق، أعلن وفاة حب حياتي الجنرال تشاك ييجر، قبل الساعة التاسعة”. 

وأضافت: “عاش الطيار الأمريكي العظيم حياة رائعة، وترك إرثا من القوة والمغامرة والوطنية سنتذكرها إلى الأبد”. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: